-->

حليمة بولند تتعرض لحروق بالوجه ولم تعالجه خوفا من كورونا

 حليمة بولند تتعرض لحروق بالوجه ولم تعالجه خوفا من كورونا


أعلنت الإعلامية الكويتية حليمة بولند لمتابعيها عن إصابتها بحروق عبر مقطع فيديو بثته على تطبيقات «سناب شات» و «انستجرام» ،قالت فيه إنها أصيبت بحروق بعد حادثٍ تعرضت له في منزلها إثر انسكاب الماء الساخن عليها.

وأوضحت حليمة بولند أنَّ الحروق طفيفة وعالجتها بكمادات الثلج والكريمات، لكن لون بشرتها مكان الحرق تحول إلى الأحمر وظهرت فقاعات.

وأضاف حليمة بولند خلالالفيديو أنها رفضت الذهاب للعلاج في المستشفى خوفًا من انتقال عدوى فيروس كورونا إليها وعمل أغلبها للطوارئ فقط، مشيرة إلى خطوة الوضع بالمستشفيات لذلك اكتفت بالعلاج المنزلي، خاصةً أن حروقها طفيفة.


ويذكر أن حليمة بولند بدأت مشوارها الإعلامي في التلفزيون الكويتي في عام 2001، إذا كانت طالبة في السنة الأخيرة بكلية الآداب في جامعة الكويت حينما اختارها رئيس قسم الإعلام للعمل في تلفزيون الكويت خلال برنامج «ذابست».




إرسال تعليق